شهدت مباراة النصر والاتفاق في دور الـ16 من كأس الملك لكرة القدم بالمملكة العربية السعودية ليلة من الإثارة والتوتر. وقد انتهت المباراة بفوز النصر بهدفٍ وحيد مقابل لا شيء، لكنها لم تكن مجرد مباراة عادية.


في الشوط الأول من المباراة، شهدنا توازنًا في الأداء بين الفريقين، حيث سادت المنافسة والسيطرة المتبادلة على المباراة. ورغم التوتر الذي ساد أجواء اللقاء، إلا أنه انتهى بالتعادل السلبي، وكان هذا مؤشرًا على المنافسة الشديدة بين الفريقين.


لكن الشوط الثاني من المباراة جلب معه المزيد من الأحداث والتشويق. في الدقيقة 51، تعرض تاليسكا، لاعب النصر، للطرد بعد تدخله العنيف على لاعب الاتفاق عبد الرحمن الشمراني. وفي الدقيقة 26، تلقى النجم العالمي كريستيانو رونالدو بطاقة صفراء بسبب اعتراضه على قرار الحكم. لكن الحارس فيكتور قدم أداءً رائعًا وتصدى لعدة فرص خطيرة لصالح النصر.


تم تسجيل هدف للنصر في الدقيقة 35، ولكنه تم إلغاؤه بعد استخدام تقنية الفيديو VAR بسبب خطأ ارتكبه رونالدو. هذا القرار أثار الجدل وزاد من حدة التوتر في المباراة. وفي الشوط الثاني، تم طرد علي هزازي، لاعب الاتفاق، في الدقيقة 89، مما أثار استهجان الجماهير.


لكن أبرز لحظة في المباراة جاءت في الوقت الإضافي، حيث سجل ساديو ماني هدفًا رائعًا للنصر في الدقيقة 107، مما أعطى فريقه التقدم والفوز بالمباراة. هذا الهدف كان لحظة مميزة تضاف إلى تاريخ النصر في هذه البطولة.


على الرغم من تفوق النصر وتأهله لربع نهائي كأس الملك، إلا أن المباراة كانت مليئة بالتوتر والأحداث المثيرة. سيطر الاتفاق على المباراة منذ البداية وقدم أداءً أفضل من النصر في كثير من الأحيان. لكن طرد تاليسكا وتوتر رونالدو أثرا سلبياً على أداء النصر وزادا من صعوبة مهمته في العودة إلى المباراة. ولم يكن رونالدو في أفضل حالاته وبقي غاضبًا من قرار إلغاء الهدف وتلقيه البطاقة الصفراء.


بالختام، يمكن القول أن مباراة النصر والاتفاق في كأس الملك كانت مثيرة ومليئة بالأحداث. فاز النصر بشق الأنفس وتأهل للدور ربع النهائي، لكن المباراة ستظل في ذاكرة الجماهير بفضل اللحظات المثيرة والتوتر الذي شهدته.