من سيتأهل لدوري أبطال أوروبا؟ ليفربول أم مانشستر يونايتد؟



مع اقتراب نهاية موسم كرة القدم في الدوري الإنجليزي الممتاز، يتنافس ليفربول ومانشستر يونايتد على المركز الرابع والتأهل لدوري أبطال أوروبا. وفي ظل تقارب نقاط الفريقين، يثير هذا التنافس تساؤلات حول من سيتأهل لهذه البطولة الأوروبية المميزة.




على مدار السنوات القليلة الماضية، شهدنا تبايناً في أداء كل من ليفربول ومانشستر يونايتد. حيث حقق ليفربول نجاحات باهرة تحت قيادة مدربهم يورغن كلوب، لكن هذا الموسم كان صعبًا بالنسبة لهم. بينما لم يعد مانشستر يونايتد هو الفريق الذي كان عليه في عهد أليكس فيرجسون، ولكنهم يظهرون تحسناً تحت قيادة مدربهم الحالي إيريك تين هاج.


بالنظر إلى جدول الدوري والمباريات المتبقية لكل فريق، يتبين أن مانشستر يونايتد هو الفريق الأقرب للتأهل إلى دوري أبطال أوروبا. يحتاجون فقط إلى التعادل في إحدى المباراتين القادمتين لحجز مكانهم، وهو أمر لم يكن صعباً في الأوقات الأخيرة بنظر لتقديمهم المستقر.

من ناحية أخرى، يحتاج ليفربول إلى معجزة للتأهل، حيث يحتاجون للفوز في مباراتهم الأخيرة ويأملون في خسارة مانشستر يونايتد في المباراتين القادمتين. وهذا يجعل مسألة التأهل صعبة لكن ليست مستحيلة.


قاعدة النقطة الخامسة التي تضعها الاتحاد الأوروبي لكرة القدم كخيار احتياطي قد تكون لصالح ليفربول، لكنها ليست بالضرورة ضمانًا لهم للتأهل. بحيث يتوجب عليهم الانتظار لمعرفة نتائج الدوريات الأخرى في أوروبا.



على أي حال، سيكون الموسم القادم حاسمًا بالنسبة لكل من ليفربول ومانشستر يونايتد، حيث سيسعيان للعودة بقوة وتحقيق النجاحات في البطولات المحلية والقارية.

باختصار، بالرغم من تحسن أداء مانشستر يونايتد وصعوبات ليفربول هذا الموسم، يبدو أن مانشستر يونايتد هو الفريق الأقرب للتأهل لدوري أبطال أوروبا. ولكن في كرة القدم، لا يمكن التنبؤ بالنتائج بدقة، وقد نشهد مفاجآت في الجولات الأخيرة من الدوري الممتاز الإنجليزي.


في الدوري الإنجليزي الممتاز (EPL)، يتمتع كل من مانشستر يونايتد وليفربول بفرصة التأهل إلى دوري أبطال أوروبا. لم يعد مانشستر يونايتد هو نفس النادي منذ انتهاء فترة المدير الفني السير أليكس فيرجسون، حيث كان النادي يكافح من أجل العودة إلى أيام المجد. لكن المدير الفني الحالي ليونايتد، إريك تين هاج، قام بعمل جيد في أول موسم له مع النادي. لقد ساعدهم على الفوز بكأس كاراباو، وهو أول لقب ليونايتد منذ فوزه بالدوري الأوروبي في عام 2017. بالإضافة إلى ذلك، وصل يونايتد أيضًا إلى نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي، حيث سيواجهون مانشستر سيتي في ملعب ويمبلي في 3 يونيو.




في المقابل، حقق ليفربول نجاحا في السنوات الأخيرة تحت قيادة مدربه الحالي، يورغن كلوب، لكن هذا الموسم انقلب الأمر رأسا على عقب بالنسبة لهم في العديد من المناسبات. لم يعد الفريق هو النادي الذي اعتاد أن يكون عليه، وكان الأمر بمثابة رحلة متقلبة بالنسبة لهم مع الكثير من الارتفاعات والانخفاضات الكبيرة. لكنهم قلبوا الأمور وأصبح لديهم الآن مكان للمشاركة في أوروبا وفرصة ضئيلة للدخول في دوري أبطال أوروبا

من سيتأهل لدوري أبطال أوروبا 2023-24؟ رصيد النقاط الحالية


ووفقا للجدول الحالي للدوري الإنجليزي الممتاز، يحتل مانشستر يونايتد الآن المركز الرابع، بينما يحتل ليفربول المركز الخامس. ويملك يونايتد إجمالي 69 نقطة بعد لعب 36 مباراة، ويملك ليفربول 66 نقطة بعد لعب 37 مباراة. وتتبقى أمام ليفربول مباراة واحدة فقط، بينما يتبقى أمام يونايتد مباراتين هذا الموسم في الدوري.




من سيتأهل لدوري أبطال أوروبا: المباريات المتبقية أو المباريات المقبلة


سيلعب مانشستر يونايتد مباراتيه المتبقيتين على أرضه في أولد ترافورد. وستقام المباريات المتبقية مع تشيلسي صاحب المركز الثاني عشر في 26 يونيو وفولهام صاحب المركز العاشر في 28 يونيو.

من ناحية أخرى، سيسافر ليفربول إلى ملعب سانت ماري لمباراته الأخيرة، حيث سيواجه فريق ساوثامبتون الذي هبط بالفعل، والذي سيقام في 28 يونيو.

من سيتأهل لدوري أبطال أوروبا: السيناريو الأفضل


وبالنظر إلى جدول الدوري والمباريات المتبقية لكل فريق، فإن تأهل ليفربول إلى دوري أبطال أوروبا سيتطلب معجزة. ويحتاج مانشستر يونايتد إلى نقطة واحدة فقط من أصل ستة نقاط ممكنة للتأهل.

في المقابل، يتعين على ليفربول الفوز في مباراته الأخيرة ويأمل أن يخسر مانشستر يونايتد آخر مباراتين ليتأهل إلى دوري أبطال أوروبا بفارق الأهداف.

من سيتأهل إلى دوري أبطال أوروبا: ليفربول أم مانشستر يونايتد؟ من هو المرجح أن يتأهل؟


الفريق الأقرب للتأهل إلى دوري أبطال أوروبا هو مانشستر يونايتد. إنهم يحتاجون فقط إلى التعادل في إحدى المباراتين لحجز مكانهم، ولم يتم التعادل في أي مباراة أخرى في الدوري الإنجليزي الممتاز مثل تشيلسي ضد يونايتد. إلى جانب ذلك، نجح يونايتد في الفوز على فولهام مرتين هذا الموسم - مرة في الدوري وفي ربع نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي للمرة الثانية، ومن المتوقع أن تكون مهمة يونايتد سهلة للفوز عليهم.

هل تساعد قاعدة النقطة الخامسة ليفربول على التأهل لدوري أبطال أوروبا؟


وتأهل مانشستر سيتي بالفعل إلى دوري أبطال أوروبا بعد احتلاله أحد المراكز الأربعة الأولى هذا الموسم. من ناحية أخرى، سيلعب السيتي في نهائي دوري أبطال أوروبا هذا الموسم ضد إنتر ميلان، وإذا تمكنوا من الفوز به، فسوف يتأهلون تلقائيًا إلى مرحلة المجموعات بدوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.


ولسوء الحظ بالنسبة لليفربول، فإن هذا لا يضمن أن مركزه الأصلي سوف ينتقل إلى الفريق الذي يحتل المركز الخامس.

بدلاً من ذلك، يحصل بطل الدوري الوطني الأعلى تصنيفًا في معامل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم دون التأهل التلقائي لمرحلة المجموعات على مكان التأهل الاحتياطي. وهذا يعني أن الفائز بالدوري الأوكراني الممتاز - بقيادة شاختار دونيتسك حاليًا - سيتأهل تلقائيًا إلى دوري أبطال أوروبا دون الحاجة إلى لعب أي مباريات تأهيلية.

وفي الوقت نفسه، سيتأهل نادي الدوري الإنجليزي الممتاز الذي يحتل المركز الخامس تلقائيًا إلى مراحل مجموعات الدوري الأوروبي.
شارك المقال مع اصدقائك

المقال التالي المقال السابق